الاثنين 27 مارس 2017 - 6:41إتصل بنا |
مواطن يطالب التدخل والإنصاف

الكاتب : الراعلي عبد العطي | 14/03/2014 06:14 | التعليقات : 0

مواطن يطالب التدخل والإنصاف


 

توصل الموقع بشكاية من المسمى بوجليفة عبد القادر الحامل لبطاقة التعريف الوطنية رقم 803444 ب والقاطن بدوار الركيعات تامدة أولاد عمران اقليم سيدي بنور نيابة عن والده لحسن بوجليفة  مفادها ان والده وارث مع ثلاثة إخوة بالأرض الفلاحية بالدوار المذكور أعلاه وهي ارض مسماة بالكدية ذات الرسم العقاري رقم 24166/ج قاموا بإجراء قسمة حبية سنة 1988ليقوم المشتكي بشراء نصيب ب م البقعة رقم 3ـــ5  ...وللإشارة  ف ا ح غير موجود ولا يملك أي شبر  بهده الارض ..وموازاة مع دالك تصدق عليه آخوه ح الم ببقعة ارضية مساحتها 4666 متر حسب رسم الصدقة ،ومند تاريخ 1999 توصل منهم بو الج  بهده البقعة قصد استغلالها على وجه الخبزة  إلى حدود سنة 2005 وهو شاهد على دالك اد انه يقر بنفسه على انه قد سلم هاته البقعة إلى مالكها الأصلي والد المشتكي حسب ما صرح به في المذكرة الجوابية بتاريخ 10/06/2010 ...غير انه في 28/03/2005 أسندت المحكمة الخبرة لخبير محلف بالجديدة وأكد على ان جميع الورثة قد توصلوا بحقوقهم وقسموا الأرض حبيا وبالتراضي ووقعوا على دالك ..لتعين المحكمة الابتدائية بسيدي بنور بتاريخ 10/02/2007 خبيرا آخر من الجديدة فتبين له على ان البقعة المتنازع عليها يقوم والد المشتكي بحرثها وباستغلالها حسب الوثائق والثابت في عقد الصدقة ...والجدير بالذكر ان المشتكي استصدر أحكاما قضائية ضد احمد حمومي المتنازع معه دون تنفيذ حكم في الملف ألجنحي رقم 900/2011 حكم بأربعة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 1000 درهم وبأدائه للمطالب بالحق المدني 30000 درهم بسبب تزويره لعقد عرفي واستعماله وبالمقابل استصدرت حكما بسبب انتزاع  حيازة عقار بتاريخ 08/08/2000 والدي وقع فيه المتنازع معه احمد حمومي بدلا من بوجليفة لحسن .كما بادر المشتكي بوجليفة عبد القادر بتقديم طلب تقييد احتياطي بواسطة دفاعه من هيأة المحامين بالجديدة /سيدي بنور لدى الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية سنة 2008بناءا على مقال افتتاحي للدعوى وادى عنه الرسومات القضائية بالرسم العقاري 24166/ج ليقوم المطلوب ضده الإجراء بتبليغ العارض الحكم موضوع الدعوى التي سبق ان رفعها ل بو بحيث قضت بعدم قبول الدعوى ، وبعد فوات اجل الطعن قام المشتكى به المطلوب في التقييد الاحتياطي بطلب شهادة بعدم الطعن في الحكم المذكور وقدمها للمحافظ التي قبلها وقام بناءا عليها بالتشطيب على التقييد الاحتياطي متناسيا ان طلب التقييد الاحتياطي الدي قدمه المشتكي كان بناءا على مقال افتتاحي للدعوى وفي هده الحال ومن الناحية القانونية يجب استصدار حكم قضائي ينص التشطيب على التقييد الاحتياطي بعد  تبليغ الأطراف  عن طريق القيام بدعوى استعجاليه بدالك يكون قرار المحافظ  مجانيا للصواب اد لم يسلك المسطرة القانونية السليمة .وبجرة قلم قام وبكل سهولة بالتشطيب على التقييد الاحتياطي للمشتكي عبد الق ب ، وبدالك فالحكم المبلغ للعارض لم يبث في المضمون وانما في الشكل ....ليقوم المشتكي بإعادة الدعوى وفتح لها ملفا اخر ملف عدد 174/09 الدي كان قد تم الحكم فيه بإيقاف البث الى حين البث في الدعوى الجنحية ...لكن الأشكال المطروح هو التماطل الذي صادفه المتضرر ا د ان المشتكى به تقدم باستئناف الملف العقاري عدد8/2004 حكم رقم 38/2005 الصادر بتاريخ 31/05/2005 اد لم يكن راضيا بما قضى به من قسمة لان الخبير الأول ح ع سلمه عقد الصدقة وملحقه وإشهاد بحدود البقعة المتصدق بها والتي تدخل ضمن الوعاء العقاري للرسم 24166/ج هدا الأخير لم يراعي دالك  العقد وموضوعه وحدوده من اجل اجراء القسمة وفقا للوثائق المسلمة له ووفقا لتصميم القسمة المنجزة بالتراضي بين الشركاء في سنة 1986 .فالخبير المدكور تجاهل حدود المتصدق فيه ولم يعين للعارض تلك البقعة مما جعل العارض لا يقبل بدالك الحكم القاضي بالمصادقة على تقرير خبرة الخبير المذكور وبقي الحكم راكدا برفوف المحكمة إلى ان قام ا ح بطلب استئنافه وتجدر الإشارة الى انه ليس ضمن الورثة المعنيين بالرسم العقاري بل هو مشتري ومما زاد الطين بلة هو تغيير وتزوير تصميم بدون موجب حق لدى يلتمس المتضرر تدخل الجهات الوصية ويناشد السيد معالي وزير العدل والحريات التدخل قصد إنصافه ومحاسبة كل من تطاول على اختصاصات ليست من حقه ليظل ملفهم في رفوف المحاكم لمدة طويلة وكدا البث في المعايير التي يعتمد عليها الخبير لإجراء معاينته للعقار

تعليقات على الفايسبوك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
إحجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات

موقع سيدي بنور بريس جميع الحقوق محفوظة 2016